الاقتصاد الألماني يتحاشى ركودا في الربع الأخير

mohandآخر تحديث : الخميس 14 فبراير 2019 - 3:25 مساءً
الاقتصاد الألماني يتحاشى ركودا في الربع الأخير

MDR

لم يسجل الاقتصاد الألماني نموا في الربع الأخير من العام الماضي وتجنب بالكاد تحوله نحو الركود، إذ تسببت تداعيات الخلافات التجارية العالمية وخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في تعريض نمو أكبر اقتصاد في أوروبا والمستمر منذ عشر سنوات إلى الخطر.

وقال مكتب الاحصاءات الاتحادي، اليوم الخميس، إن الناتج المحلي الإجمالي في ألمانيا لم يسجل تغيرا يُذكر في الربع الأخير من العام الماضي. وكان استطلاع أجرته رويترز توقع نموا نسبته 0.1 %.

ومع ثبات معدل النمو في الربع الأخير من العام الماضي، يكون الاقتصاد قد تحاشى بالكاد ركودا، والذي يُعرف بأنه تسجيل انكماش لفصلين متتاليين أو أكثر، وذلك بعد أن سجل انكماشا نسبته 0.2 % في الربع الثالث.

ونما الاقتصاد الألماني في 2018 بأضعف وتيرة في خمس سنوات. ومن المتوقع أن ينكمش النمو أكثر إلى 1 % هذا العام فيما تواجه البلاد عجزا في الميزانية بنحو 25 مليار يورو بحلول عام 2023.

رابط مختصر
2019-02-14 2019-02-14
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة وكالة MDR الاخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

mohand