ثورة في أساليب التعليم.. الواقع الافتراضي في المدارس الروسية!

mohandآخر تحديث : الخميس 12 يوليو 2018 - 12:02 مساءً
ثورة في أساليب التعليم.. الواقع الافتراضي في المدارس الروسية!

MDR

أعلنت شركة أنظمة الفضاء الروسية في مؤتمر صحفي، في 9 يوليو الجاري، أن طلاب المدارس والجامعات الروسية سيدرسون الجغرافيا والبيولوجيا والتاريخ بمساعدة برامج “الواقع الافتراضي”.

وقال نائب المدير العام لشركة أنظمة الفضاء الروسية، يفغيني نيستيروف: “نحن الآن بصدد وضع التكنولوجيا القياسية للواقع الافتراضي (VR) حيز التنفيذ في المدارس والمراكز التعليمية في البلاد. وقد نفذنا الجزء التقني منها. ونحن جاهزون للعمل على إدخال هذه التقنية في المدارس والجامعات”.

وطورت شركة أنظمة الفضاء الروسية نموذجا رقميا “VR” للأرض، يسمح برصد التغيرات المختلفة على سطحها بشكل عملي بصري ومباشر.

وأضاف نيستيروف أنه “يتم عبر برنامجنا الجديد إنشاء صورة مطابقة (أطلس حي) لما يحصل على كوكب الأرض وفي أي منطقة في العالم، عن طريق استخدام الصور المباشرة من الأقمار الاصطناعية المختصة التي تعطي صورة دقيقة عن القشرة الأرضية، بنباتاتها ومكوناتها الطبيعية والتغيرات التي تطرأ عليها مع مرور الوقت، كما يسمح البرنامج بدراسة دقيقة للمناخ والطقس. وميزة هذا البرنامج الجديد هي التحديث المباشر للمعطيات عبر الإنترنت”.

وأكد نيستيروف أن استخدام الطلاب لأطلس “VR” في مناهج الجغرافيا والبيولوجيا والتاريخ “هو مشروعنا الطليعي الذي يهدف إلى تدريب أخصائيين مهنيين، قادرين على استخدام أنواع جديدة من البيانات والتأقلم مع مصادر المعلومات الحديثة ومواكبة العصر”.

رابط مختصر
2018-07-12 2018-07-12
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة وكالة MDR الاخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

mohand