شبيهة رانيا يوسف في قبضة المباحث بقضية الفيديو الإباحي مع خالد يوسف

mohandآخر تحديث : الخميس 14 فبراير 2019 - 3:03 مساءً
شبيهة رانيا يوسف في قبضة المباحث بقضية الفيديو الإباحي مع خالد يوسف

MDR

تمكنت الإدارة العامة لمباحث الآداب بوزارة الداخلية المصرية، من إلقاء القبض على الراقصة المصرية كاميليا شبيهة الفنانة رانيا يوسف، بتهمة التحريض على الفسق وممارسة الفجور.

ووفقاً لموقع “إرم نيوز″، جاء قرار القبض على الراقصة كاميليا بعد توجيه النيابة المصرية لها تهمة التحريض على الفسق والفجور، عُقب ظهورها في مقطع فيديو إباحي مع المخرج خالد يوسف، مُتداول على مواقع التواصل الاجتماعي.

وألقت مباحث الآداب القبض على كاميليا، بعد التأكد من أنها الفتاة التي ظهرت في الفيديو، وادّعى نشطاء أنها الفنانة رانيا يوسف.

وعقب إجراء التحقيقات والتحريات تم اكتشاف أن الراقصة كاميليا هي من ظهرت في الفيديو المتداول.

وبعد إعلان القبض على الراقصة كاميليا، التي ظهرت في الفيديو، كتبت الفنانة المصرية رانيا يوسف تغريدة عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي ”تويتر“، قالت فيها: “يا ترى هل عندكم دين وضمير وأخلاق وشجاعة الاعتذار على اسمي وسمعة بناتي وعرضنا اللي نهشتوه فيه على السوشيال ميديا، والمواقع والجرايد والمجلات أنا مش حقول غير حسبي الله ونعم الوكيل في أي حد نهش في عرضي وعرض بناتي أو قال عليا كلمة مسيئة في حقي أو في حق بناتي ربنا المنتقم الجبار “.

وكانت الفنانة رانيا يوسف قد تقدمت ببلاغ للنائب العام ضد شخص مجهول، ادّعى أنها هي من تظهر خلال الفيديو، مطالبةً باتخاذ الإجراءات القانونية ضده.

وجاء في البلاغ أن الفنانة فوجئت بتداول مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة، يحتوي على مشاهد إباحية لفتاة يشار إليها على أنها هي، على خلاف الحقيقة، وتعرضت بسببه لحملة ممنهجة لتشويه سمعتها لا تعرف من يقف خلفها، وطالبت بالقبض على مروج تلك الفيديوهات المزعوم نسبها إليها، لاتهامه بسبها وقذفها وطعنه في عرضها.

وطلبت رانيا يوسف في بلاغها من النائب العام السرعة في إلقاء القبض على الفتاة التي ظهرت في الفيديو، ومعرفة ظروف وملابسات الواقعة والمحرضين على انتشار الفيديوهات على مواقع التواصل الاجتماعي.

رابط مختصر
2019-02-14 2019-02-14
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة وكالة MDR الاخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

mohand