غوغل “تقتل” أحد أهم تطبيقاتها وتثير استياء المستخدمين

mohandآخر تحديث : الأحد 16 سبتمبر 2018 - 12:25 مساءً
غوغل “تقتل” أحد أهم تطبيقاتها وتثير استياء المستخدمين

MDR

قررت غوغل إيقاف العمل بتطبيق صندوق البريد الخاص بها “Inbox”، وسيتعين على المستخدمين التحول إلى اعتماد تطبيق وخدمات “Gmail” التابع للشركة، قبل التاريخ المحدد لإيقاف التطبيق.

وكتب فريق “Inbox” على تويتر قائلا: “على مدى السنوات الأربع الماضية، ساعدتمونا على تحسين البريد الإلكتروني، لقد قدمنا ميزات Inbox الشائعة إلى Gmail لمساعدة المستخدمين على إنجاز المزيد من المهام، شكرا. سنركز على Gmail وسنقول وداعا إلى Inbox في نهاية مارس 2019”.ويعد فريق “Inbox” في غوغل جزءا من فريق “Gmail” الأوسع، وأشار موقع “ذي فيرج” المتخصص في الأخبار التقنية، إلى أن التخلي عن هذا التطبيق لن يفقد أيا من الموظفين عمله.

وطرح تطبيق وخدمات Inbox، في أكتوبر 2014، للمساعدة على تحسين خدمة البريد الإلكتروني Gmail. كما طرحت الشركة التطبيق كمنصة تجريبية لاختبار الميزات الجديدة التي سيتم طرحها لاحقا على Gmail. ثم في ماي 2015، قدمت الشركة إصدارا محسنا من التطبيق، صمم لجعل تصفح البريد الإلكتروني تجربة أكثر إنتاجية وسهولة.

وذكر المتجر الإلكتروني “غوغل بلاي” أنه تم تنزيل تطبيق “Inbox” أكثر من 10 ملايين مرة منذ إطلاقه، مقابل مليار تنزيل لتطبيق Gmail الذي يتم تضمينه في معظم أجهزة أندرويد.

وتتمتع غوغل بتاريخ طويل مع إغلاق الخدمات التي لا تعتبرها شائعة، وقد أثار هذا الخبر امتعاض عدد كبير من المستخدمين.

ولا يعد Inbox المنتج الأول الذي قدمته غوغل بنية تحسين خدمات البريد الإلكتروني، ففي عام 2009، أطلقت “Google Wave” كخدمة اتصال وتعاون من شأنها دمج البريد الإلكتروني مع المراسلات الفورية، وقامت الشركة بإغلاقه في نهاية المطاف عام 2012.

رابط مختصر
2018-09-16 2018-09-16
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة وكالة MDR الاخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

mohand