يديعوت تزعم: طلب إسرائيلي جديد نقله الوسطاء إلى حماس

mohandآخر تحديث : الأحد 4 أغسطس 2019 - 11:25 صباحًا
يديعوت تزعم: طلب إسرائيلي جديد نقله الوسطاء إلى حماس

MDR

قالت صحيفة “يديعوت آحرنوت” أن إسرائيل وجهت طلبا بشكل غير مباشر لحركة حماس بقطاع غزة ، في أعقاب “عملية خانيونس” الأخيرة، التي أسفرت عن إصابة ثلاثة جنود بجيش الاحتلال.

وزعم يؤاف زيتون المراسل العسكري لصحيفة “يديعوت” أن إسرائيل طلبت من حماس بشكل غير مباشر “نشر مسلحين من عناصرها لمنع وقوع عمليات تسلل عبر الحدود، وكذلك منع إطلاق الصواريخ”.

ونقل زيتون وهو معروف بعلاقاته الواسعة داخل قيادة الجيش الإسرائيلي، عن مصادر من تلك القيادة أن الطلب نقل عبر وسطاء، على أن يبقى عناصر حماس حتى مسافة 100 متر من السياج.

ولفتت المصادر إلى أن ذلك الطلب نقل بعد سلسلة من الأحداث شهدتها الحدود مؤخرًا بدايةً من قتل قوات جولاني ناشط من حركة حماس في شمال القطاع نتيجة تشخيص خاطئ، وكرر بعد حادثة خانيونس الأخيرة التي تسلل فيها ناشط من حماس للحدود بعمل فردي.

وبينت أنه صدرت تعليمات لقوات الجيش بعدم إطلاق النار على تلك القوات حتى لو اقتربوا من السياج.

وتحدث جنود من لواء جولاني بعد الانتقادات التي وجهت لهم عقب حادثة خانيونس، أنهم يخشون من فتح إطلاق النار تجاه تلك القوات بسبب التعليمات التي صدرت لهم، كما تحدثوا بذلك لإذاعة الجيش الإسرائيلي يوم الخميس.

وقال زيتون: “إنه منذ بدء سلسلة جهود الهدوء وتفاوض الحكومة الإسرائيلية مع حماس، أصبحت رئاسة الأركان تصف الذراع العسكري لحماس كجيش (إرهابي) وليس (منظمة)، والآن الحكومة تحول حماس من (منظمة إرهابية) إلى كيان حكومي شرعي نسبيًا غير قابل للتدمير أو إنهاء حكمه في أي مواجهة عسكرية، على أمل أن يجلب ذلك السلام لسنوات. وفق ما نقله موقع صحيفة القدس المحلية.

كلمات دليلية
رابط مختصر
2019-08-04 2019-08-04
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة وكالة MDR الاخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

mohand